الثلاثاء ٠٩ / مارس / ٢٠٢١

رئيس جامعة القاهرة يوجه العمداء بالتعامل مع التسمية الدقيقة لمتلازمة داون‎

 وجه الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، عمداء الكليات والمعاهد والقيادات الإدارية العليا بالجامعة، بالإلتزام بالتعامل مع التسمية العلمية الدقيقة لمتلازمة داون Down syndrome والتي تطلق على الأشخاص الذين لديهم هذه الطفرة في أعراض متشابهة ويشتركون فيها، مشددًا على رفع ما دون ذلك من أي مقرر أو مكاتبة أو محادثة.

وأكد الدكتور محمد الخشت، أن الأشخاص الذين يعانون من متلازمة داون هم أشخاص متميزون ويجب التعامل معهم بما يليق بهم احترامًا وتقديرًا مثلهم مثل غيرهم، لافتًا إلى أن ذلك يأتي في إطار احترام وزارة التعليم العالي وجامعة القاهرة، وتقدير وزير التعليم العالي ا . د خالد عبد الغفار و رئيس الجامعة الشخصي لهؤلاء الأشخاص أصحاب القدرات المتميزة.
ورفض الدكتور محمد الخشت، إطلاق أو تداول مصطلح المنغولي Mengolism أو الطفل المنغولي، على أصحاب متلازمة داون، مؤكدًا أن التسمية العلمية الدقيقة هي متلازمة داون Down syndrome نسبة إلى العالم "جون لنجد داون".
وأشار رئيس جامعة القاهرة، إلى أن ذلك يأتي في ضوء ملاحظة الاستخدام الشائع والخاطئ وغير الدقيق الذي يتم تسمية هؤلاء الأشخاص به، واستجابة لمطالب الطلاب بعدم إطلاق البله المنغولي على أصحاب متلازمة داون.
 

المكتب الإعلامي بجامعة القاهرة