الأحد ٠٢ / أكتوبر / ٢٠٢٢

وفد الاتحاد العالمي للكشاف المسلم يزور جامعة القاهرة للإطلاع على تجربتها في رعاية الموهوبين والمتفوقين‎‎

 وفد الاتحاد العالمي للكشاف المسلم يزور جامعة القاهرة للإطلاع على تجربتها في رعاية الموهوبين والمتفوقين
د. جمال الشاذلى نائب رئيس الجامعة: العلاقات الوثيقة بين  مصر والسعودية نموذج للتلاقى بين أبناء الوطن العربي
رئيس الوفد يتطلع إلى زيادة دوائر التعاون مع جامعة القاهرة فى مختلف المجالات الأكاديمية والبحثية

تحت رعاية الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، استقبل الدكتور جمال الشاذلي نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب وفدًا من الاتحاد العالمي للكشاف المسلم برئاسة الأمين العام الدكتور زهير غنيم، للاطلاع على تجربة جامعة القاهرة في رعاية المتفوقين والموهوبين، بالإضافة إلى زيارة عدد من مرافق الجامعة ومن بينها قاعة الاحتفالات الكبرى والمكتبة المركزية الجديدة.
وأوضح الدكتور جمال الشاذلي، لوفد الاتحاد العالمي للكشاف المسلم أن مصر تربطها علاقات وثيقة وطيبة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، وأنهما بمثابة الروح والجسد لا يستطيع أي منهما الاستغناء عن الآخر، مؤكدًا أن التلاقي بين أبناء الوطن العربي يُعد أمرًا مهمًا وحيويًا.
واستعرض الدكتور جمال الشاذلي، مع الوفد، جهود الدكتور محمد الخشت رئيس الجامعةالتي أدت إلى تفوق جامعة القاهرة وتصدرها الجامعات المصرية فى التصنيفات العالمية المرموقة بشكل لم يحدث من قبل، مشيرًا إلى توجيهات الدكتور الخشت للاهتمام بالطلاب الوافدين وتقديم كل سبل الدعم والتشجيع والعون لهم باعتبارهم قوة ناعمة لمصر، لاسيما في ظل رغبة الكثير من الطلاب الوافدين من مختلف الدول الدراسة فى جامعة القاهرة والتي يدرس بها نحو 14 ألف طالب وافد.
وقدّم نائب رئيس الجامعة، شرحًا مفصلًا حول كليات جامعة القاهرة والتي يصل عددها إلى 27 كلية يدرس بها 270 ألف طالب، مشيرًا إلى قرب افتتاح جامعة القاهرة الدولية القائمة على البرامج المزدوجة والمشتركة مع كبرى الجامعات العالمية المرموقة.
وأشار الدكتور جمال الشاذلي، إلى تجربة جامعة القاهرة الناجحة في ظل جائحة كورونا والتي كان لها السبق في التعاقد مع أكبر منصة في العالم وهي منصة "البلاك بورد" والتي يتوافر عليها كافة الوسائل التعليمية من مقررات دراسية وامتحانات، مؤكدًا أن الجامعة تواكب التطورات التكنولوجية الحالية وأنشأت كلية النانو تكنولوجي بفرع الجامعة بالشيخ زايد، وحولت كلية الحاسبات والمعلومات إلى كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي، وطورت اللوائح الدراسية بشكل كلي وجزئي وأصبحت تنافس كبرى الجامعات العالمية.
وعرض نائب رئيس الجامعة الدور الثقافي والتنويري الذي تقوم به الجامعة منذ تولي الدكتور محمد الخشت رئاستها باعتباره رمزًا من رموز التجديد الفكرى والديني في الوطن العربي وله العديد من المؤلفات ترجم بعضها للغات أجنبية، وتوجيهه بإنشاء مقرري التفكير النقدي وريادة الأعمال وتعميمهما على كافة كليات الجامعة، كما استعرض الدور المجتمعي الذي تقوم به جامعة القاهرة وقيامها بإرسال القوافل التنموية الشاملة للقرى والأماكن الأكثر احتياجًا ودورها البارز في محو الأمية.
ومن جانبه، أعرب الدكتور زهير غنيم الأمين العام للاتحاد العالمي للكشاف المسلم، عن سعادته لزيارة جامعة القاهرة وقبتها التاريخية العريقة التي استقبلت العديد من الملوك ورؤساء الدول، وقامت بتخريج العديد من الزعماء والمفكرين، مشيدًا بحسن استقبال الجامعة للوفد ووجه الدعوة لإدارة جامعة القاهرة لزيارة الجامعات السعودية المختلفة لبحث سُبل تعزيز التعاون المشترك في المجالات الأكاديمية والبحثية المختلفة.

المكتب الإعلامي بجامعة القاهرة