الثلاثاء ٢٨ / مايو / ٢٠٢٤

تقرير شهر واحد بالأرقام بمستشفى الثدى بجامعة القاهرة أمام د.الخشت‎‎

 تقرير شهر واحد بالأرقام بمستشفى الثدى بجامعة القاهرة أمام د.الخشت: 

استقبال ومناظرة 23404 مريضة بينها 7192 بالعيادات الخارجية وعرض 434 على اللجنة متعددة التخصصات لوضع خطة العلاج
115 عملية جراحية 4907 جلسات علاج كيماوى وإشعاعى و3998 تحليلا معمليا
د. الخشت: مستشفى الثدى أكبر مستشفى متكامل لتشخيص وعلاج أورام الثدي بمصر والشرق الأوسط مجانًا
د. الخشت: افتتاح التوسعات الجديدة بالمستشفى خلال الأسابيع القليلة المقبلة شاملة البنية التحتية والطبية والعيادات الخارجية لزيادةالسعة الاستيعابية للمستشفى بنسبة 50%
د. الخشت: جامعة القاهرة تواصل اهتمامها المستمر بتطوير المعهد القومى للأورام ومستشفياته .. وقريبا افتتاح المرحلة الأولى لمستشفى500 500 أكبر مستشفى لعلاج الأورام بمنطقة الشرق الأوسط بأحدث الأجهزة ووفق أعلى المعايير العالمية
تلقى الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، تقريرًا من الدكتور محمد عبد المعطي أبو سمرة عميد المعهد القومي للأورام، حولإحصائيات مستشفى أورام الثدي خلال شهر مارس 2023، حيث يعد مستشفى الثدي أحد مستشفيات المعهد القومي للأورام وأكبرمستشفى متكامل لتشخيص وعلاج أورام الثدي بمصر والشرق الأوسط لجميع فئات مرضى الأورام بالمجان.
وأشار التقرير إلى أن المستشفى استقبل خلال شهر مارس ١٦٢١٢ مريضة، مقارنة بـ ١٥٧٦٠ مريضة خلال شهر فبراير الماضي، منهم٢٥٨ حالة جديدة، كما قدمت الفرق الطبية بالمستشفى خدماتها للمترددات وتضمنت: مناظرة ٧١٩٢ مريضة بالعيادات الخارجيةللمستشفى، مقارنة بعدد ٦٩٢٩ مريضة خلال شهر فبراير الماضي، كما تم عرض ٤٣٤ مريضة على اللجنة الطبية متعددة التخصصاتبالمستشفى لتقرير خطة العلاج اللازم.
وأوضح التقرير أنه تم إجراء ١١٥ عملية جراحية لأورام الثدي، وإعطاء ٣٣٨٢ جلسة علاج كيميائي وعلاج موجه بغرف علاج اليوم الواحد،وتقديم ١٥٢٥ جلسة علاج إشعاعي، وإجراء ٣٩٩٨ تحليلا معمليا.
ولفت التقرير إلى أنه من المتوقع أن تزيد السعة الاستيعابية للمستشفي بنسبة ٥٠٪؜ على الأقل بعد افتتاح توسعات المستشفى خلالالأسابيع القليلة القادمة.
وقال الدكتور محمد الخشت، إن التوسعات في مستشفى أورام الثدي بالتجمع تشمل البنية التحتية والطبية سواء الكشف المبكر والتوعيةوالعلاج، وزيادة العيادات الخارجية، وإنشاء استراحات للمرضى، ومضاعفة الأجهزة التشخيصية وأسرة العلاج الكيميائي.
وأوضح الدكتور الخشت، أن الجامعة تولي اهتمامًا كبيرًا بتطوير معهد الأورام والمستشفيات التابعة له، ومنها معهد الأورام القديم،والمستشفى الجنوبي للمعهد، ومشروع تطوير مستشفى الثدي بالتجمع الأول، بالإضافة إلى بناء المعهد القومي للأورام الجديد 500 500 والذي تم قطع شوط كبير فيه وسوف يتم افتتاح المرحلة الأولى منه قريبًا، لخدمة مرضى الأورام وتخفيف آلامهم.
ودعا الدكتور الخشت، المصريين للتبرع المستمر لمستشفيات المعهد القومي للأورام على حساب ٧٧٧ بجميع البنوك المصرية، للمساهمة فيتخفيف الآلام عن مرضى الأورام وتقديم الخدمات لجميع المرضى والقضاء على قوائم الانتظار، مؤكدًا أن أموال التبرعات تصرف فيمصارفها الشرعية وفقا للوائح وتحت إشراف كامل من وزارة المالية والجهاز المركزي للمحاسبات.

المكتب الإعلامي بجامعة القاهرة